بعد استعراض مدراء النادي بالتعاون مع السير جيم راتكليف المالك الشريك للفريق لأوضاع المدير الفني للنادي تم اتخاذ قرار نهائي بالاحتفاظ بإريك تين هاج في منصبه بعد فترة من الدراسة المكثفة لإمكانية التعاقد مع مدربين آخرين كتوماس توخيل وروبرت دي زيربي و ماوريسيو بوتشيتينو وتوماس فرانك وكيران ماكينا.
تين هاج الهولندي البالغ من العمر 54 عاما كان يشغل منصب مدير فني لفريق مانشستر يونايتد لمدة موسمين قبل الحالي حيث نجح في تحقيق نجاحات ملحوظة مع الفريق من بينها الفوز ببطولة كأس رابطة الدوري الإنجليزي وكأس الاتحاد الإنجليزي. يلا شوت
بناءا على تقارير شبكة ذا أثليتك فإن الإدارة قررت الإبقاء على تين هاج في منصبه الحالي والدخول في مفاوضات معه لتمديد تعاقده في المستقبل.
تم اتخاذ هذا القرار بعد تقييم شامل لأداء تين هاج ومساهمته في نجاحات الفريق وتحقيق الأهداف الموضوعة لهم ووجود استعدادات لتوجيه الجهود نحو تحقيق المزيد من النجاحات في المواسم القادمة.
ويأتي هذا القرار ضمن سياق استراتيجية النادي في الحفاظ على الاستقرار والاستمرارية في العمل وتعزيز الثقة في الجهاز الفني والفريق بأسره لتحقيق الأهداف الرياضية.
بالإضافة إلى ذلك فإن هذا القرار يعكس الاعتراف بالخبرة والمهارة الفنية التي يتمتع بها تين هاج والتي أسهمت في تحقيق النجاحات الملحوظة للفريق خلال الفترة الماضية.
عليه من المتوقع أن يتم العمل على تحديث الاستراتيجيات والخطط التكتيكية بما يتناسب مع أهداف النادي وتطلعاته للمستقبل وتوفير الدعم اللازم لتين هاج والفريق لتحقيق المزيد من النجاحات والانتصارات في المواسم القادمة.
في النهاية يعد استمرار تين هاج في منصبه دليلا على الثقة والاستمرارية في العمل والتزام النادي بتحقيق النجاحات والتميز في المنافسات الرياضية على الصعيدين المحلي والقاري.