بعد فوز النادي الأهلي بنتيجة 2-1 على فريق فاركو أدلى مارسيل كولر المدير الفني للفريق بتصريحات حماسية دافع فيها عن أداء مهاجم الفريق أنتوني موديست وأوضح تفاصيل التكتيكات والتحديات التي تواجه الفريق في المرحلة الحالية.

في المؤتمر الصحفي بعد المباراة أكد كولر أن اللقاء كان صعبا للغاية وأشار إلى عدد اللاعبين الغائبين بسبب استدعائهم للمنتخبات المختلفة حيث قال كان لدينا 11 لاعبً مع منتخب مصر بمختلف فئاته بالإضافة إلى لاعبين منتخبات أخرى بمجموع 18 لاعبً وهذه قائمة فريق كاملة.

وأوضح كولر لقد غابت عنا بعض عناصر الانسجام واللياقة والحدة وهذا أمر طبيعي في ظل الجدول الزمني الضيق والمباريات المتتالية التي سنخوضها خلال الفترة المقبلة.

وأشار إلى استراتيجية الدوران في التشكيلة وضرورة إعطاء فرصة للاعبين للراحة خاصة الدوليين الذين لم يحصلوا على فترات استراحة كافية قائلاً سنحاول تطبيق التداول في التشكيلة وإراحة بعض اللاعبين خاصة الدوليين الذين شاركوا في مباريات منتخباتهم.

وحول أداء أنتوني موديست أكد كولر بأن قراره بالاعتماد عليه كان مبررا موضحا أن اللاعب كان مسؤولا عن ركلة الجزاء التي أدت إلى هدف الافتتاح للفريق قائلاً لقد أظهر موديست الالتزام بالخطط التي طلبتها منه داخل الملعب. يلا شوت

وأضاف كولر ليس موديست وحده من يفقد الفرص الجميع يتعرض للضغوط في كرة القدم ونحن كفريق نأمل دائمًا في التسجيل من كل فرصة ولكن هذا ليس دائمًا ممكنًا.

وختم كولر حديثه بالتأكيد على أن التضييعات في فرص التسجيل هي جزء لا يتجزأ من اللعبة قائلاً كنا نتعامل مع التضييعات في الموسم الماضي ومع موديست الآن وهذا أمر طبيعي في كرة القدم لا أحد يضيع الفرص عمدا ولكن هذا جزء من العملية.

بالنسبة لنتائج المباراة أحرز إمام عاشور هدفين للأهلي فيما سجل جابر كامل هدف فاركو الوحيد وبفضل هذا الانتصار رفع الأهلي رصيده إلى 36 نقطة من 16 مباراة متقدما خمس مراكز من المركز التاسع إلى الرابع في ترتيب الدوري المصري.