لقد كشف نادي اتحاد العاصمة. عن اقتراب لاعبه الدولي زين الدين بلعيد مدافع الفريق من الانتقال إلى نادي سينت ترويدن البلجيكي وهو ما أثار جدلًا واسعًا في الأوساط الرياضية.

ووفقا لتقارير صحفية فإن بلعيد كان هدف مرغوب فيه من قبل عدة أندية بما في ذلك الأهلي المصري الذي كان يسعى لتدعيم خط دفاعه خلال فترة الانتقالات الصيفية لكن مدير الرياضة في سينت ترويدن أندريا بينتو أوضح في تصريحاته أن النادي لم يكن لديه مدير فني في ذلك الوقت مما أدى إلى تأخير التعاقد مع بلعيد. يلا شوت

وأوضح بينتو قائلاً تم عرض اللاعب علينا ولكن نحن بانتظار تعيين مدرب جديد وبعد ذلك سنبحث معه في مستقبل اللاعب ونتخذ القرار النهائي بشأنه.

من جانبه كشف الإعلامي الجزائري حفيظ دراجي عن تطورات المفاوضات بين بلعيد ونادي سينت ترويدن مشيرا إلى أن الصفقة تحظى بدعم من مستثمرين يابانيين وأن النادي يعتبر واحد من الأندية الأوروبية التي تشتهر بتطوير المواهب الشابة وتحويلها إلى أندية كبرى في القارات الأخرى مثل إنجلترا وألمانيا.

وأشار دراجي إلى أن بلعيد تلقى عروض مغرية من الأهلي المصري وفريقين سعوديين إلا أنه فضل الانضمام إلى سينت ترويدن لأسباب تتعلق بتطوير مستواه وفرصه في اللعب في دوريات أوروبية مرموقة خاصة وأنه يعد واحاد من الوجوه المستقبلية الواعدة في منتخب الجزائر.

وأكد دراجي أن إدارة اتحاد العاصمة نادي بلعيد الحالي وافقت على تسهيل عملية انتقاله إلى بلجيكا مقابل مبلغ غير معلن عنه ومن المتوقع أن يسافر بلعيد بعد عيد الأضحى لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة وإتمام إجراءات انتقاله الرسمية.

وفي ختام حديثه أشاد دراجي بقرار بلعيد واختياره لمشروع رياضي يعزز من آفاقه المستقبلية متمنيًا له التوفيق في مسيرته الاحترافية الجديدة في أوروبا.